بكين   غائم~ مشمس جزئياً 20/11 

صور ساخنة

التصويت  |  الأخبار الساخنة

标记生成出错,请与管理员联系!
  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

تقرير إخباري: مشاركة عربية واسعة في الدورة العاشرة لمعرض الصين الدولي للسياحة والسفر 2014 (3)

2014:04:16.13:06    حجم الخط:    اطبع

تونس تسعى لجذب المزيد من السياح الصينيين

أشار كريم جدلاوي مدير المكتب السياحي التونسي ببكين إلى أن الهدف من المشاركة في معرض الصين الدولي للسياحة والسفر 2014 هو الإطلاع على جاذبية تونس للسياح الصينيين، والأوضاع الأمنية فيها واستعدادات مختلف الوكالات السياحية لاستقبال الصينيين. وقال أن تونس أصبحت مقصدا سياحيا آخر للمواطنين الصينيين، ولكن للأسف لا يزال عدد السياح الصينيين الذين يزرون تونس سنويا نوعا ما خجول إذا ما قورن مع سوق الساحة الصينية الضخم. وأكد كريم جدلاوي على أن صناعة السياحة التونسية تضررت بشدة جراء التوترات والأحداث التي شهدتها تونس خلال الفترة الماضية، لكنها تظهر مؤشرات انتعاش مع تحسن الوضع الأمني، كما أنه ابتداءا من تاريخ 28 مارس 2014 قررت وزارة الخارجية الأمريكية رفع حظر السفر المفروض على تونس بعد تقييم الوضع الحالي في تونس وأن الظروف الراهنة لا تستوجب التمديد في الحظر المتعلق بالسفر إليها. كما أشار كريم جدلاوي إلى أن الحكومة التونسية وضعت إستراتيجية سياحية لتعزيز صناعة السياحة بالتركيز على السوق السياحي الصيني الذي يتمتع بإمكانيات هائلة في التبادلات السياحية الثنائية.

ومن جانبها، قالت تسنغ زي تسينغ مديرة عامة لشركة لونغشانغ الصينية للسياحة الدولية، أن معظم الوفود السياحية الصينية المتوجهة إلى الصين تركز على السياحة التجارية لقلة معرفتهم بتونس مقارنة مع الدول الأوروبية. وأشارت تسينغ إلى أن هناك إلحاح إلى زيادة الدعاية لإبراز جمال وسحر تونس وما تسخر به من موارد سياحية صحراوية وساحلية لجذب الأثرياء الصينيين الذين يرغبون في استكشاف الموارد السياحية التونسية.


وجدير بالذكر أن صناعة السياحة تشكل دعامة أساسية للاقتصاد الوطني التونسي ومصدر دخل رئيسي للعملة الأجنبية، حيث تمثل عائدات السياحة 7% من الدخل القومي الإجمالي وتوفر قرابة 400 ألف فرصة عمل مباشرة وأكثر من مليوني فرصة عمل غير مباشرة.

[1] [2] [3] [4] [5]

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

الأخبار ذات الصلة

تعليقات

  • إسم

ملاحظات

1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر.