جميع الأخبار|الصين |العالم|الشرق الأوسط|التبادلات |الأعمال والتجارة | الرياضة| الحياة| العلوم والثقافة| تعليقات | معرض صور |

الصفحة الرئيسية>>الشرق الأوسط

إسرائيل تعلق المفاوضات مع الفلسطينيين (2)

/مصدر: شينخوا/  11:25, April 25, 2014

إسرائيل تعلق المفاوضات مع الفلسطينيين (2)

القدس 24 ابريل 2014 / أعلنت الحكومة الاسرائيلية اليوم (الخميس) انها قررت عدم إجراء مفاوضات مع حكومة فلسطينية تتضمن حركة حماس.

وذكر بيان صدر عن مكتب رئيس الوزراء "وافق مجلس الأمن بمجلس الوزراء بالإجماع على أن اسرائيل لن تدخل فى مفاوضات مع حكومة فلسطينية تستند إلى حركة حماس التي تعدها جماعة إرهابية تدعو لتدمير اسرائيل".

كما ذكر البيان أن اسرائيل سترد على التحركات أحادية الجانب من قبل السلطة الوطنية الفلسطينية "بسلسلة من الأفعال"، بيد أنه لم يحدد هذه الأفعال.

وعقد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في وقت مبكر صباح اليوم الخميس اجتماع وزراء يعرف بمجلس الأمن لتحديد تحركات اسرائيل عقب توقيع فتح وحماس اتفاقية الوحدة أمس.

واتهم نتنياهو الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالتحالف "مع منظمة ارهابية قاتلة تدعو إلى تدمير اسرائيل ولا تختار السلام."

وقال نتنياهو "أطلقت حماس أكثر من 10 آلاف قذيفة وصاروخ على اسرائيل ولم تتوقف للحظة عن القيام بأنشطتها الإرهابية ضد اسرائيل. وتم توقيع الاتفاقية...في الوقت الذي تبذل فيه اسرائيل جهودها لتعزيز المفاوضات مع الفلسطينيين"، متهما عباس بإفشال المحاولات الهادفة إلى تحقيق تقدم في محادثات السلام الإسرائيلية-الفلسطينية.

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي افيجدور ليبرمان لراديو اسرائيل في وقت سابق اليوم إن اتفاقية السلام بين اسرائيل والفلسطينيين مستحيلة بسبب اتفاقية المصالحة.

وأضاف ليبرمان "من الواضح أنه بمجرد اختيار عباس الوحدة مع حماس، فمن المستحيل أن يكون هناك سلام مع اسرائيل"، مضيفا أن الاتفاقية تعني انه ليس هناك "شريك" لاسرائيل لكي تتفاوض معه.

وقال ليبرمان "طالما ان هناك اتفاق مع حماس ويمضي عباس قدما في اتجاه الاتفاقية مع حماس، فإن الاتفاقية مع اسرائيل أمر مستحيل"، "ولن نقبل أية حكومة تستند علانية إلى حماس، وهي منظمة تتحدث صراحة عن العنف والإرهاب ولا تعترف بحقنا في الوجود ولا بالاتفاقيات السابقة."

وألغت اسرائيل اجتماعا مقررا بشأن المفاوضات مساء أمس عقب إعلان اتفاقية الوحدة.

وفى الوقت نفسه، انتقد الفلسطينيون وبعض الساسة اليساريين الإسرائيليين موقف اسرائيل بشأن اتفاقية الوحدة، وقال عباس انه لا يتعين ان تؤثر الشؤون الداخلية مطلقا على اتفاقية السلام المرتكزة على حل الدولتين.

وقال عباس "لا وجه للمقارنة بين المصالحة والمفاوضات، لا سيما وأننا ملتزمون بسلام عادل يعتمد على حل الدولتين وفقا لقرارات القانون الدولي."

وتجري إسرائيل والسلطة الفلسطينية مفاوضات منذ أواخر يوليو وكان الموعد النهائي للمحادثات 29 ابريل الجاري.

واجتمع مفاوضون من الجانبين عدة مرات في الأسبوعين الماضيين في محاولة لتمديد المحادثات لما بعد الموعد النهائي وإعادتها إلى المسار الصحيح بعد الأزمة التي اندلعت بسبب رفض اسرائيل إطلاق سراح معتقلين فلسطينيين كما وعدت وقرارها بناء مئات من الوحدات الاستيطانية الجديدة في القدس الشرقية وطلب الفلسطينيين الانضمام إلى 15 معاهدة دولية.

يمكنكم مشاركتنا بتعليقاتكم عبر فيسبوك و تويتر

[1] [2]

صور ساخنة

أخبار متعلقة

 

أخبار ساخنة