البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
الصفحة الرئيسية>>تعليقات الشعب

تعليق:الحداد الوطني لضحايا الزلزال - العاطفة الصينية حركت مشاعر العالم

2010:04:22.16:41

ذكرت صحيفة "جلوبال تايمز"يوم 22 ابريل الحالي أن يوم أمس المرة الثانية أقامت الصين فيها مراسم الحداد الوطني للمدنيين. وقد قامت جميع وسائل الإعلام الرئيسية الدولية تقريبا بتغطية أحداث الحداد الوطني فى الصين لضحايا الزلزال الذى ضرب ولاية يوشو ذاتية الحكم للقومية التبتية في مقاطعة تشينغهاي بشمال غرب الصين.بثت القناة الأولى لمحطة التلفزيون الوطنية الالمانية فى برنامجها ثلاثة مشاهد:الأول هو الشعب الصيني في ساحة تيان ان مين في الحداد على قتلى المواطنين،الثانى هو أبرز الزعماء الصينيين يقفون صامتين فى المكتب حدادا على ضحايا الزلزال،والثالث هو مواصلة عمال الانقاذ فى مساعدة المنكوبيين المحليين فى ظروف صعبة بعد الحداد الوطني.

وذكرت وكالة رويترز للانباء ان زلزال يويشو أحدث ضربة قوية للصين.تضرب الزلازل والفيضانات والجفاف الصين الكثير من مرات،لكن الحكومة الصينية أثبتت من خلال هذه الكارثة قدرتها على استخدام القوة المتنامية والموارد المالية المتصاعدة للتغلب على الكارثة،وعزمها على توحيد قلوب الجمهور بروح وطنية منشورة فى الصين كلها.كما ذكرت صحيفة نيهون كيزاي شيمبون اليابانية فى طبعتها يوم 21 ابريل أن الحكومة الصينية قررت القيام بمراسم الحداد الوطني لضحايا الزلزال لابداء عزامها على تحويل أعمالها إلى إحياء منطقة الزلزال بعد هذا اليوم.وذكر موقع وكالة الأنباء الروسية يوم 21 ابريل أن الحداد الوطني قد أبدى احترام الصين لقيمة حياة المواطنين العاديين،واتفق مع التطلعات فى قلوب معظم الشعب الصيني،كما يبدى مسؤولية الدولة للمواطنين المنكوبيين.

إن روح الانسانية التى تبديها الصين حكومة وشعبا بعد زلزال يوشو قد أثرت على وسائل الاعلام الأجنبية التى تعودت على رأية الصين بنظرة شديدة الحساسية.قامت وسائل الاعلام الكورية الجنوبية فى الأيام الماضية بتغطية واسعة لآخر تطورات الاغاثة فى الصين.وذكرت وكالة فرانس برس 21 ابريل مقالة تحت عنوان"انقاذ رئيس مدرسة صيني مئات الطلبةمن كارثة الزلزال"،وقال فى المقالة أن رئيس المدرسة الثانوية الأولى فى ولاية يوشو قد تنذر بالخطر قبل الزلزال،فقاد أربعة معلمين والذهاب إلى مساكن الطلاب للاستيقاظهم من النوم.وبفضل عمل رئيس المدرسة والمعلمين،من بين 830 طالبا ومعلما فى المدرسة،لا احد جرح فى الزلزال. كما ذكر موقع "20 دقيقة" الفرنسي:"إن عمال الانقاذ يحفرون الناجين المدفونين بأيديهم العارية ،والأطباء يقومون بعملية البتر من الجرحى فى ظروف صعبة." كما أكدت صحيفة طوكيو شيمبون اليابانية أن الحكومة الصينية قد بدأت إعطاء الرعاية الروحية أولا للأطفال في المناطق المنكوبة.

بالاضافة غلى ذلك،ذكرت كثير من وسائل الاعلام تغيير زعماء الصين جداول زياراتهم ووصولهم إلى المنطقة المنكوبة للتفقد،وترى هذه التقارير أن هذا قد أظهر "قلق الزعماء الصينيين على السكان المحليين". وذكرت وسائل الاعلام الكورية الجنوبية ان الرئيس هو جين تاو ورئيس مجلس الدولة ون جيا باو صورتهما ودية مثل "الجد المجاور".وقالت صحيفة "لوموند" الفرنسية إن "جلوس الزعماء الصينيين وسط سكان القرية التبتية للاستماع إلى حكايتهم عن الكارثة،هذا يعتبر أكبر ميزة للحكومة الصينية لمواجهة اختبار زلزال يوشو."

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

ارسل المقال   اطبع المقال
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف

دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة