البريد الالكتروني
الأخبار الساخنة أسبوع 48 ساعة 24 ساعة
الصفحة الرئيسية>>تعليقات الشعب

تعليق: الولايات المتحدة لأول مرة في قمة شرق آسيا

2010:10:27.16:47

صحيفة الشعب اليومية – الطبعة الخارجية- الصادرة يوم 27 أكتوبر عام 2010- الصفحة رقم:02

أعلنت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون يوم 22 أكتوبر الحالي أنها ستمثل الولايات المتحدة في قمة لدول شرق آسيا بهانوي بفيتنام نهاية شهر أكتوبر الحالي، لتمهد الطريق للرئيس الأمريكي باراك أوباما لحضور قمة دول شرق آسيا في جاكرتا العام المقبل.حيث تصبح الولايات المتحدة عضوا في قمة شرق آسيا المتضمنة لبلدان رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) والصين وكوريا الجنوبية واليابان والهند واستراليا ونيوزيلندا.وتعتبر زيارة هيلاري إلى آسيا و المحيط الهادي هي خطوة هامة لتحقيق إستراتيجية العودة الأمريكية إلى آسيا.وقد اتفق المراقبون في واشنطن على أن تحرك الولايات المتحدة اتجاه منطقة أسيا والمحيط الهادئ من شأنها "إحداث توازن" إزاء النفوذ الصينية الإقليمية .

أعلنت كلينتون في منتدى الأمن الإقليمي لرابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) المنعقد في يوليو هذا العام بالعاصمة الفيتنامية هانوي أن الولايات المتحدة تتدخل في نزاع حقوق السيادة على بحر الصين الجنوبي، من حيث أثار احتجاج الصين.ومن جهة أخرى وبالرغم من التدابير المختلفة التي مارستها الولايات المتحدة لتحسين العلاقات الصينية الأمريكية، إلا أن مسالة تركيز الولايات المتحدة على آسيا أصبحت لا شك فيها. وفي الواقع، فإن النمو المتزايد لإستراتيجية" العودة إلى آسيا" لإدارة أوباما قد أصبحت واضحة.وقال أوباما أنه أول رئيس أمريكي في المحيط الهادي.في حين اختارت هيلاري كلينتون بعد توليها منصب وزيرة خارجية أمريكا زيارة آسيا كأول محطة خارجية لها ،لكسر ممارسات السنين الطويلة الماضية في أن تكون آسيا بعد أوروبا.

ومن جهة أخرى، وحتى يحقق اوباما التزامه بسحب القوات الأمريكية من العراق بعد توليه منصب رئاسة الأمم المتحدة،أعيدت الولايات المتحدة التركيز على سياستها على منطقة جنوب شرق آسيا. ويمكن أن نشاهد ظل الولايات المتحدة في المناورات العسكرية في البحر الأصفر أو نزاع بحر الصين الجنوبي. ففي شهر أغسطس من هذا العام،زارت حاملة طائرات أمريكية رفيعة المستوى إلى فيتنام، وفي يوم 24 سبتمبر من هذا العام، اجتمع قادة رابطة دول جنوب شرق آسيا ( الاسيان ) والولايات المتحدة في مدينة نيويورك الأمريكية ،وذلك بعد الاجتماع الأول الذي عقد في سنغافورة في شهر نوفمبر 2009 ،حيث تعهد قادة الآسيان والولايات المتحدة بتعميق التعاون في عدد من المجالات ذات الاهتمام المشترك. كما أن هناك شائعات متعددة التي تظهر من وقت لأخر حول تمركز الجيش الأمريكي في خليج كام رانه في الفيتنام.بالإضافة إلى الكثير من التكهنات الخارجية التي أثارها توقف سفينة الذخيرة التابعة للجيش الأمريكي قرب خليج كام رانه في الفيتنام في نهاية شهر مارس من هذا العام لمدة 16 يوما بهدف الصيانة.

ومن جهة أخرى ،ووفقا لما نشرته صحيفة " نيويورك تايمز " الأمريكية مؤخرا ، فقد أعلن الرئيس باراك عن زيارته باكستان في العام المقبل.وقال أيضا ، أنه يخطط لزيارة كل من الهند و اندونيسيا واليابان وكوريا الجنوبية بعد انتخابات التجديد النصفي للكونجرس في الولايات المتحدة.


[1] [2] [3]

ارسل المقال   اطبع المقال
معرض الصور المزيد
ملاحظات
1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر
أرشيف
لمحة عن شينجيانغ
دليل الاستثمارات في الصين
جميع حقوق النشر محفوظة