الأخبار الأخيرة
الصفحة الرئيسية >> الأعمال والتجارة
أخبار ساخنة

أخبار بصور

ملفات خاصة

اتحاد غرف التجارة بالمكسيك: من السابق لأوانه تقييم محادثات "نافتا"

2017:09:05.11:11    حجم الخط    اطبع

مكسيكو سيتي 4 سبتمبر 2017 / قال اتحاد الغرف التجارية الوطنية في المكسيك (كونكاناكو) يوم الاثنين إن عملية إعادة التفاوض حول اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية "نافتا" ما زالت في "مرحلة مبكرة جدا" ولا يمكن تقييمها بعد.

وقال رئيس الاتحاد، أنريكي سولانا، للصحفيين، بينما كان يغادر الفندق الذي يستضيف الجولة الثانية من المحادثات في مكسيكو سيتي، "لقد بدؤوا في تحريك بعض الموضوعات، ولكنهم ما زالوا في المرحلة الأولى من المقترحات والتحليلات والاحتمالات".

وأضاف سولانا أنه "ما زال هناك وقت للمضي قبل أن تكون هناك أي أخبار في هذا الشأن. وحاليا، هم يراجعون ويتحدثون ويعدلون. هم ما زالوا في مرحلة الإحماء. ومن السابق لأوانه القول كيف تسير المحادثات".

وتهدف المحادثات الثلاثية التي تجري بين المكسيك وكندا والولايات المتحدة، والتي بدأت بجولة أولى عقدت في واشنطن في أغسطس الماضي، إلى تحديث الاتفاقية التجارية التي تم إبرامها في عام 1994، وذلك بناء على طلب من الولايات المتحدة.

وتعتبر الولايات المتحدة أن المكسيك تستفيد بشكل غير عادل من الاتفاقية في العديد من المجالات، من بينها الإبقاء بشكل مصطنع على مستويات أجور منخفضة، الأمر الذي يجذب أصحاب الصناعة، بيد أنه يسلب الوظائف من العمال الأمريكيين والكنديين.

وترغب الولايات المتحدة أيضا في تعديل قواعد المنشأ بحيث تتضمن سلع "نافتا"، التي تستفيد من إعفاءات جمركية، نسبة أعلى من المكونات المصنوعة في أمريكا الشمالية، وهو مطلب آخر تعارضه المكسيك.

وقد أدت التصريحات الأخيرة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، التي لمح فيها إلى انسحاب بلاده من الاتفاقية، إلى جعل المكسيك في حالة من التوتر، بالرغم من أن المسؤولين نظروا إليها على أنها تكتيك تفاوضي.

وتهتم "كونكاناكو"، التي تمثل غرف التجارة والخدمات والسياحة، بصفة خاصة بموضوع التجارة الإلكترونية وإدراجها في اتفاقية "نافتا" المحدثة.

وقال سولانا إن الجولة الثانية ستنتقل يوم الثلاثاء إلى مستوى أعلى مع حضور المفاوضين الرئيسيين، بمن فيهم وزير الاقتصاد المكسيكي ايلديفونسو غواجاردو والممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتهايزر ووزيرة الشؤون الخارجية الكندية كريستيا فريلاند.

وتمثل أمريكا الشمالية ربع الناتج المحلي الإجمالي العالمي، وفقا لغرفة التجارة الأمريكية في المكسيك.

ومن المتوقع أن تستمر المحادثات حتى نهاية هذا العام./نهاية الخبر/

/مصدر: شينخوا/

الكلمات الرئيسية

الصينالحزب الشيوعي الصينيشي جين بينغالصين والدول العربيةصحيفة الشعب اليوميةالثقافة الصينيةكونغفوشيوسالعلاقات الدولية كونغفوالأزمة السوريةقضية فلسطينالمسلمون الصينيونالإسلام في الصين

الصور

السياحة في الصين

الموضوعات المختارة

المعلومات المفيدة

arabic.people.cn@facebook arabic.people.cn@twitter
×