بكين   مشمس 26/16 

صور ساخنة

التصويت  |  الأخبار الساخنة

标记生成出错,请与管理员联系!
  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني ترغب في تبادلات شعبية أوثق بين الصين وبريطانيا

2014:04:24.09:06    حجم الخط:    اطبع

بكين 23 ابريل 2014 / دعت نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني ليو يان دونغ اليوم (الأربعاء) إلى تبادلات شعبية أوثق بين الصين والمملكة المتحدة من أجل إرساء أساس اجتماعي قوي لتنمية العلاقات الثنائية.

وقالت ليو خلال اجتماع حول التبادلات الثقافية رفيعة المستوى بين الصين وبريطانيا إن التبادلات الشعبية يمكن أن تكون "دفعة" للعلاقات الثنائية وهو ما سيفيد شعب البلدين.

وشاركت ليو ووزير الصحة البريطاني جيرمي هانت في رئاسة الاجتماع اليوم في بكين.

وقالت إن الجانبين يجب أن ينظرا للتبادلات الشعبية من مفهوم استراتيجي طويل المدى وأن يلتزما بتعهدات الأسلاف وفتح طريق جديد للمستقبل ومراعاة مخاوف بعضهما البعض ومصالحهما الرئيسية ومشاركة خبرات الإصلاح والتنمية.

وأشارت إلى أن الصين وبريطانيا يجب أن يجدا أرضية مشتركة وأن ينبذا الخلافات ويسعيا لتحسين التفاهم المتبادل.
وقالت ليو "على الرغم من اختلاف الظروف الوطنية والنظم الاجتماعية ومنظور القيم لكن الصين والمملكة المتحدة بينهما الكثير من المصالح المشتركة أكثر من النزاعات"، وحثت الجانبين على بناء "جسر" يتميز بالتفاهم والشمولية والتعاون عبر الحوار.

وقالت إنه لا يوجد "وصفة سريعة وسهلة" للتبادلات الشعبية، وأشارت إلى أن الجانبين يجب أن يعملا على دفع التعاون العملي عن طريق التفكير الإبداعي خطوة بخطوة بشكل مستمر.

وقالت ليو إن الجانبين يجب أن يستفيدا من القنوات الحكومية وغير الحكومية والتركيز على العمل على مستوى القاعدة من أجل تعزيز التفاعلات بين الشعبين خاصة الشباب لتحقيق دفعة ايجابية ومنفعة كبيرة ودعم راسخ للتعاون الودي.

وقالت ليو إن أكثر من 100 ألف طالب صيني ذهبوا لبريطانيا للدراسة خلال عام 2013 مقارنة ب 16 طالبا فقط في عام 1973 عندما بدأت البلدين برامج التبادلات الطلابية. وأصبحت الصين أكبر مصدر للطلاب الأجانب في المملكة المتحدة.

وأضافت أن هناك أكثر من 1.6 مليون طالب صيني درسوا في الخارج و350 ألف طالب أجنبي درسوا في الصين العام الماضي.

وقالت ليو إن الشباب الذين يكونوا في معظمهم حيويين ومبدعين يعتبرون عاملا رئيسيا في التبادلات الشعبية يمكنه أن يكون جسر للتفاهم المتبادل، واقترحت أن يقوم الجانبين بإنشاء "برامج قيادة" لرعاية الزعماء الشباب.

أطلقت ليو وهنت آلية التبادلات الثقافية رفيعة المستوى بين الصين وبريطانيا في لندن في ابريل عام 2012. وتهدف تلك الآلية لتوسيع الروابط الثقافية بين البلدين وتعزيز الاتصالات المباشرة بين الشعبين وكذلك السماح بالمزيد من الفرص التجارية.

/مصدر: شينخوا/

الأخبار ذات الصلة

تعليقات

  • إسم

ملاحظات

1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر.