人民网 2018:05:10.16:59:10
الأخبار الأخيرة

الصين قد تكشف قريبا عن قاذفة قنابل محلية جديدة

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/  2018:05:10.14:48

    اطبع

10 مايو 2018/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/ يرجح أن تكشف الصين قريبا النقاب عن واحدة من أسلحتها الأكثر إنتظارا، وهو الجيل الجديد من قاذفة القنابل لونغ مارش، وفقا لما ذكره مراقبون لصناعة الطيران، بعدما كشفت الجهة المصنعة للطائرة عن فيديو يظهر تصميما للطائرة وهي تحلق.

وعرضت مجموعة صناعة الطيران الصينية، الشركة الرائدة في صناعة الطائرات في الصين، مشهدا أماميا لقاذفة قنابل أثناء التحليق في نهاية فيديو ترويجي. ونشر الفيديو على حساب ويشات المجموعة بمناسبة عيد الميلاد الستين لتأسيس شركة صناعة الطائرات بشيآن، وهي إحدى أكبر الشركات الرائدة في صناعة قاذفات القنابل في الصين.

يُظهر الفيديو عرضًا فنيًا لطائرة مثلثة الشكل، يشبه مشهدا في الفيديو الترويجي الذي قامت به شركة نورثروب غرومان لتكنولوجيا الطيران والفضاء الأمريكية في عام 2015 لما يعرف الآن بـ B-21 Raider، القاذفة الاستراتيجية الأمريكية الخفية طويلة المدى.

ولم تشرح مجموعة صناعة الطيران الصينية، الجهة التي نشرت الفيديو، المشهد الذي ورد في نهاية الفيديو بمدة ست ثوان، في محاولة لإبراز أهمية الطائرة وغموضها.

وعلى الرغم من قصر مدّته، إلا أن الفيديو قد أنهى الجدل بين محبي الصناعة العسكرية ومراقبي صناعة الطيران في الصين، حول ما إذا كانت القاذفة الصينية الجديدة ستعتمد تصميما ديناميكيا تقليديا أو تصميم الجناح الطائر للقاذفة الشبح نورثروب غرومان بي -2 سبيريت .

قبل ذلك، قال الجنرال ما شياو تيان، القائد السابق للقوات الجوية لجيش التحرير الشعبي الصيني، في تصريح صحفي يعود لسبتمبر 2016، "نحن بصدد تطوير قاذفة قنابل جديدة طويلة المدى، والتي سنراها في وقت ما في المستقبل." ما وضع نهاية لسنوات من التكهنات حول ما إذا كانت الصين ستطور طائرة جديدة تحل محل سلسلة القاذفات H-6 التي تعود إلى نصف قرن.

في هذا الصدد، قال شي جيان، كبير محرري مجلة "عالم الطيران الشهرية"، إن الخطوة الأخيرة التي قامت بها مجموعة صناعة الطيران الصينية تشير إلى أن الشركة العملاقة المملوكة للدولة ترى بأن تصميم وتكنولوجيات صناعة القاذفات الجديدة قد تقدمت بما يسمح بإعلام الرأي العام بآخر تطورات برنامج التصنيع.

وأضاف شي جيان قائلا، "أعتقد أن القاذفة الجديدة سيتم الكشف عنها في المستقبل القريب. ليس من غير المألوف أن يقوم جيش التحرير الشعبي بالكشف عن الأسلحة الجديدة قبل التسليم، وهذا يعود لإرتفاع مستوى الشفافية والثقة في التقدم التكنولوجي الذي أحرزته الصين".

من جهة أخرى، يشير شي جيان إلى أن تصميم الطائرة لم يكن مهمة صعبة بالنسبة للمهندسين الصينيين، موضحًا أن التحديات الحقيقية تكمن في نظام التحكم في الطيران والمحركات.

ويتوقع فو تشيان شاو، خبير الطائرات في القوات الجوية لجيش التحرير الشعبي، أن تكون القاذفة الصينية الجديدة أفضل من طائرة B-21 الأمريكية على مستوى الطيران والقدرة على التحمل.

وقال إن القاذفة من المحتمل أن تتمتع بنطاق تشغيلي لا يقل عن 12 ألف كيلومتر وحمولة أقصاها 20 طنًا متريًا من القنابل والقذائف. 

صور ساخنة

أخبار ساخنة

arabic.people.cn@facebook arabic.people.cn@twitter
×