بكين   مشمس 14/0 

صور ساخنة

التصويت  |  الأخبار الساخنة

ما هو السبب الرئيسي في رأيك وراء الضباب الدخاني الكثيف في الصين مؤخرا؟

  • كثرة انبعاث السيارات
  • نوعية الوقود الرديئة
  • رداءة الطقس
  • احراق الفحم للتدفئة في الشتاء
  • المصانع الكثيرة في الصين
  • سبب آخر
    1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

    النهوض الإقتصادي يكمن وراء "عيد جنون الإستهلاك 11-11"

    2013:11:11.17:38    حجم الخط:    اطبع

    عند النظر إلى التطور الكبير الذي تشهده التجارة الإلكترونية، يصبح معنى "11-11" لايعبر ببساطة عن جنون التسوق لدى مئات الملايين من المستهلكين.

    "جنون التسوق 11-11 في متجر Tmal هو علامة على تحول الإقتصاد الصيني، حيث يقوم نموذج التجارة الجديد بدحر النموذج التقليدي، وسيكتشف تجار القطاع الصناعي أن الوضع قد تغير اليوم، وأن وقت نهوض الإقتصاد الجديد قد حان. " على حد قول رئيس مجلس إدارة شركة علي بابا مايون.

    ويعد قطاع الملابس علامة على هذا التحول، حيث ظهرت بمنطقة دلتا اللؤلؤة وغيرها من المناطق العديد من شركات التجارة الإلكترونية التي تختص بتصنيع المنتجات الخاصة لشركات التجزئة الالكترونية، إذا أصبح هناك تقسيم محترف للعمل بداية من الأزرار والقماش حتى التعليب، وبتعاون سلسلة التزويد فيما بينها تحقق مستويا منخفضة من الخزن وأحيان صفر خزن.
      
    في ذات الوقت يشهد نموذج C2B نموا في الوقت الحالي وهو عبارة على تكليف المستهلك (C)المصنع (B)بالإنتاج حسب الحاجة، ويعتقد نائب المدير العام لشركة علي بابا ومدير مركز أبحاث علي بابا ران تشونشاو أن نموذج C2B يعبر عن نمط الإنتاج الفردي الذي تدعو له "الثورة الصناعة الثلاثة"، وهو ما سيعيد هيكلة قطاعات الصناعة التقليدية ونموذج التسويق.

    وتظهر البيانات أن نطاق تجارة التجزئة الإلكترونية في الصين قد تجاوز 1.3 تريليون في 2012 محققة زيادة سنوية بـ 67.5%، وهو مايعادل 4 أضعاف نسبة نمو إجمالي قيمة البيع بالتجزئة للمنتجات الإستهلاكية، ويساوي 6.3% من من إجمالي قيمة البيع بالتجزئة للسلع الإستهلاكية.
    ووفقا لتوقعات مايون فإن "التجارة الإلكترونية ستخلق 1مليون شركة، لديها القدرة على خدمة 1 مليار مستهلك عبر العالم."

    /صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

    الأخبار ذات الصلة

    تعليقات

    • إسم

    ملاحظات

    1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
    2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
    3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
    4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر.