بكين   مشمس جزئياً~وابل 21/12 

صور ساخنة

التصويت  |  الأخبار الساخنة

标记生成出错,请与管理员联系!
  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

عمدة مدينة دونغ قوان ينفي أرقاما تحدث عن مساهمة "الدعارة" في 10% من ناتج المدينة

2014:04:11.16:49    حجم الخط:    اطبع

مدينة دونغ قوان

بعد أن كشف تلفزيون الصين المركزي في 9 فبراير الماضي عن تفشي ظاهرة الخدمات الجنسية في العديد من الفنادق والحمامات البخارية، أطلقت الحكومة المحلية "أكبر حملة في التاريخ" لكنس الدعارة، ما أثار إهتماما كبيرا في كامل البلاد. وفي 8 أبريل الحالي، حلّ عمدة مدينة دونغ قوان يوان باوتشنغ ضيفا على أحد برامج التلفزيون المركزي، للحديث عن نتائج وتأثيرات حملة كنس الدعارة.

وتعليقا عن بعض الإحصائيات التي تحدث عن مساعمة قطاع الدعارة بـ 50 مليار يوان من إجمالي الناتج المحلي الخام لمدينة دونغ قوانغ في سنة 2013، والذي بلغ 550 مليار يوان، أبدى العمدة يوان باوتشنغ نفيه. وقال في هذا الصدد، أن مكتب الإحصاء لم يتطرق نهائيا إلى بيانات قطاع الدعارة، وأضاف أن الرقم الدقيق، هو مساهمة قطاع الفنادق والترفيه، والحمامات والتدليك بـ 1.5% من إجمالي الناتج المحلي الخام، أي مايعاد 8,3 مليار يوان، كما أن هذا الرقم، ليس متأتيا بأكمله من الدعارة، لذلك فإن نسبة مساهمة هذا القطاع غير كبيرة.

وأبدى يوان باوتشنغ تفائله بالبيانات الإقتصادية لمدينة دونغ قوانغ خلال العام الحالي، حيث كشف عن نمو نسبة إستهلاك الكهرباء في قطاع الصناعة بـ 13% خلال الأشهر الثلاثة الأولى، متجاوزة التقديرات الرسمية، ووفقا للإحصاءات الأولية للجمارك، فإن أرقام الصادرات خلال الأشهر الثلاثة الأولى مرضية جدا بالنسبة للجانب الرسمي.

وتعليقا عن تخمينات بعض الأوساط، بإنبعاث قطاع الدعارة من جديد بعد بضعة أشهر، قال يوان ياوتشنغ أن سياسة حكومة دونغ قوانغ في ضرب قطاع الدعارة كانت واضحة، وستستمر في توجيه ضربات موجعة إلى هذا القطاع إلى غاية إبادته تماما.

"تاريخ مدينة دونغ قوانغ يعود إلى ما قبل 1700 سنة، ولديها ثقافة عريقة، والكثير من الشخصيات المتميزة، وتمتلك العديد من الأشياء الفريدة، بما في ذلك الإقتصاد، المجتمع، وبما في ذلك حضارتها الراقية وناسها، والعديد من الأشياء الأخرى، وعندما يتغلب سوء الفهم لمدينة تونغ قوان عن إنطباعنا الإيجابي حولها، فإن ذلك يتطلب منا معالجة جيدة، لكن على ماذا سنعتمد في المعالجة، في هذا الصدد، أرى أنه من الواجب أولا، أن نحسن إدارة التنمية الإقتصادية. وثانيا، يجب تثبيت أركان الثقافة الروحية. ثالثا، يجب أن نحسن إدارة المجتمع، وأخيرا، علينا أن نجتهد لكي نغير تدريجيا معرفة الناس حول هذه المدينة ." يقول يوان باوتشنغ.

وتشير تقارير، إلى أن حكومة مدينة تونغ قوانغ قامت بضرب 62 مجموعة متورطة في تجارة الدعارة، شملت 865 شخصا، من بينهم 541 شخصا يتربحون ويديرون وينظمون تجارة الجنس. كما تمت مسائلة 36 شرطيا من تونغ قوان حول هذه القضية.

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

الأخبار ذات الصلة

تعليقات

عامر 2014-04-11
من اسباب نهضة البلاد ورقيها القضاء على الفساد بجميع اشكاله وخاصة الفساد الاخلاقي وتجارة الجنس من احد اسباب نمو العصابات لانها تعتمد على قانون غير اخلاقي فهذه تربيه وتنشئة

  • إسم

ملاحظات

1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر.