بكين   ~ أحياناً زخات مطر 23/13 

صور ساخنة

التصويت  |  الأخبار الساخنة

标记生成出错,请与管理员联系!
  1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

تعليق: المخاوف الأمريكية من استخدام القوة العسكرية ضد سوريا

2014:03:27.17:35    حجم الخط:    اطبع

اجتذب الوضع في أوكرانيا اهتمام الناس من جميع أنحاء العالم. ومع ذلك، لا يبدو أن باراك اوباما نسى سوريا البلد الذي جعلته يشعر بـ " الذهول". وقد طلبت الولايات المتحدة من سوريا الأسبوع الماضي وقف العمليات في سفارتها في واشنطن، وأمرت الدبلوماسيين العاملين فيها بمغادرة البلاد إذا لم يكونوا مواطنين أميركيين، وفرضت قيودا على تحركات السفير السوري في الأمم المتحدة، واتهمت الحكومة السورية بأنها لم تتفذ بالكامل قرار مجلس الأمن رقم 2139 بشان القضية الإنسانية في سوريا. كما تحاول أمريكا بالتعاون مع العديد من الدول الغربية تخمير إجراءات في مجلس الأمن بخصوص الأزمة في سوريا.

تواصل الحكومة السورية بعد أربع سنوات من اندلاع الأزمة تحقيق النجاح على ارض المعركة، ولا تزال المعارضة السورية تواجه صعوبة لتحقيق تقدم في مواجهة، ما جعل خيبة الأمل تلقى بظلالها على أمريكا والغرب. ولكن ما لمس حقيقة العصب الحساس في الولايات المتحدة هي الدلالات المختلفة التي تشير إلى أن بشار الأسد يستعد بنشاط للانتخابات الرئاسية التي سوف تجرى في مايو هذا العام. وبلا شك فإن فوز بشار الأسد في الانتخابات سوف يكون أقصى سخرية للولايات المتحدة التي تريد الإطاحة بالأسد بالقوة. وتكهنت بعض وسائل الإعلام الأجنبية بأن استمرار الوضع في سوريا في اتجاه غير مواتي للولايات المتحدة والغرب قد يؤدي إلى احتمال التدخل العسكري الأمريكي في سوريا. ومع ذلك، فإن الولايات المتحدة الأمريكية لا تزال خائفة من استخدام القوة العسكرية ضد سوريا حاليا. وتتمثل المخاوف الأمريكية في :ـ

أولا، الخوف من الدخول في حرب باردة جديدة مع روسيا

إن الصراع المكثف الدائر بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا حاليا حول مسألة شبه جزيرة ودخول العلاقات الثنائية في حوض صغير، جعل أمل الحفاظ على التنسيق والتعاون بين أمريكا وروسيا بشأن القضية السورية ضئيل جدا، كما أن روسيا تقف راسخة أكثر خلف نظام بشار الأسد. واستخدام أمريكا القوة العسكرية ضد سوريا سوف يجعل ترقية المواجهة بين أمريكا وروسيا إلى " حرب باردة جديدة" أمر لا مفر منه.


[1] [2]

/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/

الأخبار ذات الصلة

تعليقات

  • إسم

ملاحظات

1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر.