人民网 2021:02:12.15:39:12
الأخبار الأخيرة
الصفحة الرئيسية >> رياضة
أخبار ساخنة

أخبار بصور

ملفات خاصة

مع بدء العد التنازلي لدورة "بكين 2022"...المتزلجة الكينية وانجيكو تتطلع للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين

2021:02:12.15:36    حجم الخط    اطبع

نيروبي 11 فبراير 2021 (شينخوا) مع عدم وجود ثلوج شتوية، لا يمثل التزلج عنصرا رياضيا أساسيا في كينيا، لكن نجاحات سابرينا سيمادر وانجيكو أسرت مخيلات الدولة الواقعة في شرق إفريقيا.

تمثل سيمادر البلاد في بطولة العالم للتزلج 2021 المقامة حاليا في كورتينا دامبيزو بإيطاليا والتي بدأت يوم الاثنين وتشارك فيها المتزلجة الملقبة بـ"النمر الثليجي" في ثلاثة سباقات وهي سباقات التزلج الألبي، وسوبر جي، والتزلج على المنحدرات للسيدات.

وقالت سيمادر، التي يعد سوبر جي أفضل السباقات المحببة إليها، للصحفيين في نيروبي "هدفي هو إظهار أقصى إمكاناتي وأن أكون بأسرع ما يمكن".

لقد نحتت سيمادر اسما في عالم الرياضة بعدما شاركت من قبل في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية لعام 2018 في بيونغتشانغ بكوريا الجنوبية في سباق التعرج العملاق وسباق سوبر جي. وقبل ذلك، احتلت المركز الـ25 في جميع السباقات التي شاركت فيها خلال دورة الألعاب الأولمبية الشتوية للشباب في ليلهامر عام 2016.

إن التقدم المتتالي الذي أحرزته سيمادر في الرياضة، والذي شهد انطلاق قطارها خارج الأمة التي تمثلها، نال الأشادة من أيقونة العدو لمسافات طويلة الكيني المتقاعد بول تيرغات.

فقد قال تيرغات الذي يترأس الآن اللجنة الأولمبية الوطنية - كينيا "إنها بالتأكيد شخص يجعل بلدنا مشهورا في جميع أنحاء العالم".

وأضاف تيرغات "بعد الإشادة بما حققته وتعيينها أيضا في عام 2018 سفيرة للأمم المتحدة للبيئة، فإن ذلك يؤكد بشكل كبير على الحقيقة التي كثيرا ما ذُكرت وهي أن الرياضيين الكينيين هم أكبر أصول لتعزيز مكانة البلاد".

ويتواجد صاحب الرقم القياسي العالمي السابق في الماراثون، يتواجد حاليا في إيطاليا لدعم سيمادر في مسعاها لإظهار البلاد كقوة رياضية خارج نطاق العدو لمسافات طويلة الذي أصبح أكثر اقترانا بكينيا.

وتعهد تيرغات بأن تدعم اللجنة الأولمبية الوطنية - كينيا سيمادر في مسعاها للتأهل لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2022 التي ستقام في العام المقبل.

"يسعدنا أيضا ملاحظة أننا حصلنا على اهتمام كبير من الكينيين الآخرين المشاركين في الرياضات الشتوية ونرحب بهم لتكثيف تدريبهم حتى يتمكنوا من تمثيل كينيا في المزيد من الأحداث الدولية"، هكذا قال بطل العالم في سباق اختراق الضاحية خمس مرات.

جدير بالذكر أن كينيا شاركت في الرياضات الشتوية من قبل، وإن كان ذلك في سباق التزلج عبر الضواحي.

فقد قام فيليب بويت بتمثيل كينيا في ثلاث من دورات الألعاب الأولمبية الشتوية وهي ناغانو 1998، وسولت ليك سيتي 2002، وتورين 2006.

ويواصل تدريب الرياضيين الأصغر سنا وكان رئيسا لبعثة بلاده في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية لعام 2018 في بيونغتشانغ والتي شاركت فيها سيمادر.

الكلمات الرئيسية

الصينالحزب الشيوعي الصينيشي جين بينغالصين والدول العربيةصحيفة الشعب اليوميةالثقافة الصينيةكونغفوشيوسالعلاقات الدولية كونغفوالأزمة السوريةقضية فلسطينالمسلمون الصينيونالإسلام في الصين

الصور

السياحة في الصين

الموضوعات المختارة

المعلومات المفيدة

arabic.people.cn@facebook arabic.people.cn@twitter
×