بكين   مشمس ~ مشمس جزئياً 12/-1 

صور ساخنة

التصويت  |  الأخبار الساخنة

ما هو السبب الرئيسي في رأيك وراء الضباب الدخاني الكثيف في الصين مؤخرا؟

  • كثرة انبعاث السيارات
  • نوعية الوقود الرديئة
  • رداءة الطقس
  • احراق الفحم للتدفئة في الشتاء
  • المصانع الكثيرة في الصين
  • سبب آخر
    1. أخبار باللغتين الصينية والعربية 双语新闻

    المفاوضون الأفغان يعقدون محادثات فى باكستان مع زعيم طالبانى

    2013:11:22.08:28    حجم الخط:    اطبع

    إسلام أباد 21 نوفمبر 2013 / أكد مسؤولون أفغان وباكستانيون هنا اليوم (الخميس) أن المفاوضين الذين تدعمهم الحكومة الافغانية التقوا بالزعيم الطالبانى الأفغانى البارز الملا عبد الغني بارادار في باكستان واقنعوه بالانضمام لعملية السلام الافغانية.

    وانهى سيد صلاح الدين رباني رئيس المجلس الأفغاني الأعلى للسلام اليوم زيارته التي استمرت 3 أيام ووصفها الجانبان بالناجحة.

    وقال مسؤول افغاني اشترط عدم الافصاح عن هويته لوكالة أنباء ((شينخوا)) "يمكن القول إن الفريق الافغاني حقق أهدافه الرئيسية والتقى بالملا بارادار الذي يمكنه أداء دور هام في عملية السلام الافغانية".

    وأكد مسؤول باكستاني لم يفصح عن هويته أيضا لأنه غير مصرح له بالحديث عقد الاجتماع، لكن لم يرد بعد تأكيد رسمي من أي من البلدين.

    أطلقت إسلام أباد سراح بارادار في سبتمبر الماضي بناء على طلب الرئيس الافغاني حامد قرضاي وهو ما مهد الطريق للمجلس الافغاني الأعلى للسلام للقائه.

    وفي وقت سابق من نفس اليوم التقى رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف مع رباني وأكد له التزام باكستان بضمان السلام والاستقرار في افغانستان التي تعاني بسبب الحرب.

    لكن طالبان أعلنت في وقت سابق أنه غير مسموح لأي محتجز بالحديث نيابة عن الجماعة وأن التحركات الرامية لإجبار بارادار على الحديث حول عملية السلام لن تؤدي لنتيجة.

    /مصدر: شينخوا/

    الأخبار ذات الصلة

    تعليقات

    • إسم

    ملاحظات

    1. حافظوا على القوانين، والانظمة المعنية التى وضعتها جمهورية الصين الشعبية، وحافظوا على الاخلاق على الانترنت، وتحملوا كافة المسؤوليات القانونية الناتجة عن تصرفاتكم بصورة مباشرة وغير مباشرة.
    2. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين كافة الحقوق فى ادارة الاسماء المستعارة والرسائل المتروكة.
    3. لصحيفة الشعب اليومية اونلاين الحق فى نقل واقتباس الكلمات التى تدلون بها على لوحة الرسائل المتروكة لصحيفة الشعب اليومية اونلاين داخل موقعها الالكترونى.
    4. تفضلوا بابلاغ [email protected] آراءكم فى اعمالنا الادارية اذا لزم الامر.