人民网 2020:02:07.16:49:07
الأخبار الأخيرة
الصفحة الرئيسية >> العلوم والثقافة
أخبار ساخنة

أخبار بصور

ملفات خاصة

انتشار كورونا يسهم في انتشار شائعات حول طرق علاج غريبة

2020:02:07.16:39    حجم الخط    اطبع
انتشار كورونا يسهم في انتشار شائعات حول طرق علاج غريبة

7 فبراير 2020 /صحيفة الشعب اليومية أونلاين / مع انتشار فيروس كورونا، انتشرت معه الشائعات والأخبار الزائفة التي تتحدث عن أدوية وطرق غريبة للقضاء على الفيروس. مثل أن التدخين يمكن أن يقي من الاصابة من الفيروس وتناول المشروبات الكحولية عالية التركيز الكحولي يمكن أن تقضي على الفيروس، وغيرها من الوصفات العجيبة.

الشائعة الأولى، المشروبات الكحولية عالية التركيز يمكن ان تقتل الفيروس

قبل ذلك، قالت العالمة الصينية لي لان جوان وعضوة فريق الخبراء السامين باللجنة الوطنية للنظافة والصحة، أن الكحول الطبية ذات التركز الكحولي 75% يمكنها قتل الفيروس، ونصحت المواطنين باستخدامها في تعقيم الأمكان التي يحتكون بها باستمرار.

لكن المتتبع لجميع تصريحات العالمة لي لان جوان، لا يعثر لها على أي تصريح يقول بأن المشروبات الكحولية يمكن أن تقتل الفيروس. ماعدا، قولها بأنه يمكن استعمال الكحول في تعقيم الهاتف واليدين. وحتى النبيذ الأبيض الذي يحتوي من 50 % إلى 60% من التركز الكحولي فلا يمكنه قتل الفيروس. زد على ذلك أن العدوى بفيروس كورونا تتسرب الى الجسم عبر المسالك التنفسية، بينما تناول المشروبات الكحولية يتم عبر قنوات الجهاز الهضمي. وبعدما تستقر الكحول في البطن، يتم امتصاصها في الدم، ثم تتحلّل من خلال الأيض. وليس لها امكانية الاحتكاك بفيروس كورونا.

الشائعة الثانية، التدخين يقي من الفيروس

ردا على شائعة أن التدخين يمكن أن يقي من الاصابة بفيروس كورونا، قال كبير خبراء أمراض الصدر في مستشفى جي شوان إي العاصمة بكين، أن هذه المقولة ليس لديها أي أساس علمي. وأن مدمني التدخين عادة مايصابون بالتهابات تنفسية مزمنة، مما يؤثر على مناعتهم، ومن ثم فإن اصابتهم بأي مرض تكون أعلى من غير المدخنين.

ورأى خبراء في الصحة العامة، بأن التدخين إلى جانب أنه لا يمتلك أي حصانة في الوقاية من فيروس كورونا، فإنه يضعف مناعة الجسم تجاه الأمراض. كما عملية التدخين تؤدي إلى ملامسة الأصابع للفم والأنف بشكل متكرر، الأمر الذي يزيد من نسبة انتقال الفيروسات إلى داخل الجسم. أضف إلى أن التدخين يحتم على المتعاطي له نزع الكمامة، وهو مايؤثر على اجراءات الحماية والسلامة.

الشائعة الثالثة، المضمضة بالماء والملح

انتشرت بعض الشائعات تقول بأن العالم الصيني تشونغ نانشان، قد نصح بمضمضة الفم بالماء والملح، لتنظيف الفم والحنجرة ومنع دخول الفيروسات الى الجسم. لكن الوحدات الطبية الصينية نفت هذا الخبر. وقالت بأن هذه الطريقة لايمكنها تنظيف المجاري التنفسية أوقتل فيروس كورونا.

من جهة أخرى، يغزو فيروس كورونا جسم الإنسان بشكل أساسي من خلال الغشاء المخاطي للجهاز التنفسي. بينما تتعلق المضمضة بالجهاز الهضمي. كما تتكون الفيروسات التاجية من جزيئات الحمض النووي الريبي (RNA) ومظاريف البروتين، وليس لها بنية خلايا متكاملة مثل البكتيريا، وبالتالي فإن هذا النوع من التعقيم ليس له فائدة. زد على ذلك أن من الصعب الحصول على ماء مملح يستخدم لتعقيم الفم، وحتى ان كان مستوى التركيز مرتفعًا أثناء عملية التحضير، فسوف يتراجع بسرعة بسبب اللعاب الذي يتم افرازه بشكل مستمر.

الكلمات الرئيسية

الصينالحزب الشيوعي الصينيشي جين بينغالصين والدول العربيةصحيفة الشعب اليوميةالثقافة الصينيةكونغفوشيوسالعلاقات الدولية كونغفوالأزمة السوريةقضية فلسطينالمسلمون الصينيونالإسلام في الصين

الصور

السياحة في الصين

الموضوعات المختارة

المعلومات المفيدة

arabic.people.cn@facebook arabic.people.cn@twitter
×